روائع مختارة | بنك الاستشارات | استشارات تربوية واجتماعية | زوجتي تريد خادمة صغيرة..!

/ﻪـ 
البحث:

هدايا الموقع

هدايا الموقع

روابط سريعة

روابط سريعة

خدمات متنوعة

خدمات متنوعة
روائع مختارة
الصفحة الرئيسية > روائع مختارة > بنك الاستشارات > استشارات تربوية واجتماعية > زوجتي تريد خادمة صغيرة..!


  زوجتي تريد خادمة صغيرة..!
     عدد مرات المشاهدة: 1647        عدد مرات الإرسال: 0

نص الإستشارة:

أخي المستشار، أنا رجل في الخمسينات من عمري، زوجتي امرأة صالحة، ولكنها تصر على ضرورة إيجاد خادمة بالبيت، وأنا ضعيف وأخاف على نفسي من الوقوع في المحرمات، وكنت في سابق العهد أستعين على نفسي بألا أستقدم خادمة يقل عمرها عن خمسين سنة، ولكن زوجتي الآن مصرة على أن تكون الخادمة صغيرة السن، وقالت إن أهلها أخبروها أن الخادمة قطعة من البيت ويجب أن تكون صغيرة وجميلة...فهل أطيع زوجتي في طلبها؟ أم أرفض؟

الــــــرد:

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد:

فإن من أعظم ما يحافظ عليه المسلم في حياته هو تحصين نفسه، ومن حوله من الوقوع في المنكرات وأعظمها فتنة النساء، والأسلم للمسلم أن يبتعد عن هذه الفتن ولا يقترب منها بأي شكل من الأشكال، ويسأل الله العافية، يقول الله تعالى: {ولا تقربوا الزنا إنه كان فاحشة ومقتا وساء سبيلا} [الإسراء:32] فحري بمن كان هذا وصفه أن يبتعد المسلم عن كل وسيلة قد تجر إليه، وبلا شك أن وجود الخادمة في البيت في أصله أمر في غاية الخطورة، لما يسببه من حرج دائم، ومن الخلوة التي يصعب التحرز منها، ومن ذلك تكشف بعض الخادمات أثناء تأدية بعض الأعمال، والمسلمة العاقلة لا تلح في إدخال الخادمة إلى بيتها إلا لضرورة ملحة، مع عدم قدرتها على القيام بأعباء البيت بمفردها، وحبيبنا صلى الله عليه وسلم حذر من فتنة النساء، وذكر أنها أشد الفتن ضررا على الرجال، فيجب الحذر والبعد عن مواطن الريبة، وليس من العيب أن يعمل الرجل في بيته وينجز بعض الأعمال تخفيفا على زوجته، وذلك أصلح له ولها من إدخال أسباب الفتن إلى البيت، والطاعة إنما تكون في المعروف.

مرحبا بك أيها الأخ الكريم، بعد كل ذلك ندون لك بعض النقاط لعلها تكون معينة لك على التعامل مع هذه القضية بشكل إيجابي:

= عليك بالدعاء لزوجتك بأن يصلح الله قلبها ويوفقها لكل خير.

= ناقشها في الأمر بروية، وبين لها سبب إعتراضك على إدخال الفتيات من الخدم إلى بيتك، وكن صريحا معها.

= ذكرها بأن أحاديث المجالس وما تتوهمه بعض النساء لا يصلح لأن يكون أساسا تقيم عليه أسرة خطط حياتها وما يجب عليها وما لا يجب.

= أظهر إستعدادك للمساعدة في أعمال البيت، فقد عمل من هو خير منا جميعا في بيته ولم يزده ذلك إلا عزا ورفعة.

= بين لها أن نعم الله إنما تدوم بالشكر، ومن شكرها عدم كفرها بإستخدامها في ما يغضب الله عز وجل.

والله الموفق والهادي إلى سواء السبيل.

المصدر: موقع رسالة الإسلام.